نواقض الوضوء

إذا كان المسلم متوضئًا ثمّ حصل منه شيءٌ من نواقض الوضوء فليس له أن يصلّي حتى يتوضأ من جديد.

١. خروج شيءٍ من السبيلين كالبول أو الغائط أو الريح.

٢. مسّ القُبُل، أو حَلقَة الدُّبر ببطن الكفّ بلا حائل.

والحائل: كأن يكون من فوق الثياب أو لابسًا قفازًا عند المسّ بالكفّ.

٣. زوال العقل بالجنون وغيره.

٤. النّوم على غير هيئة المتكّن كالنوم على البطن أو الظهر أو الجنب.

٥. لمس الرّجل بشرة المرأة الأجنبيّة بلا حائل. والمُراد بالأجنبيّة من سوى محارمه.

وإذا وقع أيّ من هذه الأمور خلال الصلاة قطع المسلم صلاته وأعاد الوضوء ثمّ صلّى.