التيمم

في حالة عدم توفر الماء أو العجز عن استخدامه يجوز التيمم بدلاً من الوضوء أو الغسل.

قال الله تعالى: (فَلَمْ تَجِدُوا مَاءً فَتَيَمَّمُوا صَعِيدًا طَيِّبًا فَامْسَحُوا بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُمْ مِنْهُ ) [سورة المائدة].

وقال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم:”جُعِلتْ لَنَا الأرْضُ كُلُّهَا مَسْجِدًا وَجُعِلَت تُرْبَتُهَا لَنَا طَهُورًا” رواهُ مُسْلِم.

 ويكون التيمم بالتّراب الخالص الطّهور الذي له غبار. ويجوز التيمم بالحَجَر الذي لم يُطْبخ ولم يُحرَق كالحَجر الذي يُوجَد على الشواطئ (البحص – الصّخور) فإنّه يصح التيمم به وذلك عند المالكية والحنفية والحنابلة.

وعلى المسلم التأكد من أن وقت الصلاة قد دخل قبل البدء في التيمم؛ فالتيمم يصح لصلاة مفروضة واحدة وما يشاؤه المسلم من نوافل. ولذا ينبغي التيمم قبل كل صلاة مفروضة.